Now Reading
روبين ليس أول من يعود من الاعتزال

روبين ليس أول من يعود من الاعتزال

روبين يعود من الاعتزال

في سابقة ليست الأولى من نوعها في ملاعب كرة القدم، قرر النجم الهولندي والجناح الطائر المعتزل داحل جدران نادي بايرن ميونخ العودة مرة أخرى لملاعب كرة القدم، وذلك من خلال النادي الذي لعب بألوانه عندما كان طفلاً صغيراً وهو نادي جرونيجين الهولندي. فقد وقع الجناح الدولي السابق للطواحين الهولندية عقد لمدة عام، بهدف مساعدة النادي من خلال خبراته في الملاعب، وذلك تحقيقاً لحلمه باللعب للفريق الذي انضم له عندما كان يبلغ من العمر أثني عشر عام فقط؛ فقد صرح روبين أنه بمثابة حلم أن يرتدي قميص نادي جرونيجين مرة أخرى، معرباً عن أماله في مساعدة النادي بأي طريقة ممكنة. قبل التوقيع لنادي جرونيجين، أرتبط اسم روبن بنادي بوتافوغو ريغاتاس البرازيلي، ولكن المفاوضات فشلت بين كل من إدارة النادي واللاعب الهولندي، ليعود روبن لملعب نادي جرونيجين والذي غاب عنه لمدى ثمانية عشر عاماً بالتمام والكمال.

في السطور القادمة، سوف نسرد قائمة بمجموعة من اللاعبين الذين عادوا من اعتزال كرة القدم، ومارسوها من جديد. لكل منهم أسبابه، ولذلك سوف نلقي النظر على بعض اللاعبين مع ذكر السبب وراء عودة كل لاعب فيهم من الاعتزال وممارسة كرة القدم من جديد.

روبين

بول سكولز

بعد أن قضى بول سكولز عشرون عاماً داخل جدران فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، محققاً العديد من الألقاب الشخصية والبطولات مع الفريق، وذلك تحت قيادة أسطورة التدريب السير اليكس فيرجيسون، قرر سكولز الاعتزال بنهاية موسم 2010-2011 والانضمام إلى الجهاز الفني للفريق، ولكن بعد ستة أشهر فقط أحتاج فيرجيسون لخدمات سكولز مما دفعه لمحاولة أقناع اللاعب بالعودة للملاعب مرة أخرى، وهو ما حدث في يناير 2012؛ ليحقق نادي مانشستر يونايتد الفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

فعلى الرغم من أن الاتفاق بين سكولز وفيرجيسون كان هو العودة لعدد قليل من الأشهر لمساعدة الفريق، إلا أن العقد امتد لمدة عام كامل، ليشارك النجم الإنجليزي في 33 مباره مع الشياطين الحمر محرزاً خمسة أهداف؛ ليقود مانشستر يونايتد لتحقيق أخر ألقابه قبل اعتزال السير اليكس فيرجسون قبل أن يعتزل في مايو 2013.

 

يوهان كرويف

اعتزل النجم الهولندي والذي لقب بالمايسترو عام 1978 وذلك بقميص نادي برشلونة الإسباني، ولكنه قرر العودة من الاعتزال وتمثل فريق لوس انجلوس، بعد خسارته لثروة مالية كبيرة في عملية احتيال خُدع فيها اللاعب. فقد كان عرض فريق لوس انجلوس الضخم هو طوق النجاة للاعب لاستعادة بعض من ثروته.

 

لاندون دونوفان

أنهى اللاعب الدولي الأمريكي رحلته في ملاعب كرة القدم، بعد أن كان قائد المنتخب الأمريكي وأحد أبرز اللاعبين في تاريخ الدوري الأمريكي عام 2014، حيث كان يبلغ من العمر 32 عام فقط؛ ولكنه صرح أنه لم يعد لديه المزيد من الشغف لممارسة كرة القدم. لكن بتعرض فريق لوس انجلوس جلاكسي لمشكلة كبيرة بإصابة ثلاثة من لاعبيه المهمين، قرر دونوفان العودة لممارسة كرة القدم من جديد عام 2016 ليشارك في ستة مباريات ويتمكن من تسجيل هدف ولكن لسوء الحظ لم تساعد مساهماته في تتويج لوس انجلوس بالبطولة آنذاك ليقوم بالاعتزال مجدداً. قرر الدولي الأمريكي العودة لكرة القدم مرة أخرى عام 2018 من خلال بوابة كلوب ليون المكسيكي، ولكن عقده لم يستمر أكثر من خمسة أشهر، ليعتزل اللاعب بشكل نهائي.

 

ريفالدو

قرر النجم البرازيلي الموهوب العودة من الاعتزال في عمر 43 عاماً، ليمثل فريق موجي ميريم والذي ينشط في دوري الدرجة الثانية البرازيلي، وذلك بعد أن كان اعتزل في عام 2014. الجدير بالذكر أن النجم البرازيلي لعب هو وأبنه في نفس الفريق – موجي ميريم – في سابقة لا تحدث كثيراً في ملاعب كرة القدم.

ريفالدو

روماريو

يعتبر روماريو واحد من أفضل المهاجمين على مر التاريخ، حيث كان النجم البرازيلي واحد من أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف سواء مع النوادي التي لعب لها أو مع المنتخب البرازيلي. اعتزل روماريو عام 2008، ولكنه قرر العودة مرة أخرى عام 2009، وذلك من أجل تمثيل الفريق الذي كان والده يشجعه وهو فريق أمريكا اف سي. لعب روماريو 35 دقيقة فقط وكان هدفه هو تسجيل هدف واحد فقط لكل يصل للهدف رقم 1000 في مسيرته، ولكنه لم يستطع تحقيق هذا الحلم.

See Also
أفضل 5 حراس مرمى لهذه السنة

 

ينس ليمان

لُقب ليمان بالحارس الذي لا يقهر، وخاصة بعد فوزه بلقب الدوري الإنجليزي مع نادي أرسنال عام 2003/2004 بدون أن يتعرض الفريق لهزيمة واحدة. غادر ينس ليمان نادي المدفعية عام 2008 لينضم لنادي شتوتجارت الألماني وذلك قبل أن يعلن اعتزاله عام 2010. بسبب الإصابات التي تعرض لها حراس ناديه السابق أرسنال، قرر ليمان العودة للملاعب مرة أخرى، حيث شارك في مباره واحدة مع الفريق ليصل للمشاركة رقم 200 مع النادي اللندني.

 

مارك اوفرمارس

قرر اوفرمارس الاعتزال في نادي برشلونة عام 2004، وذلك بسبب تعرضه لإصابة قوية في الركبة. بعد ذلك بأربعة سنوات وفي خلال أحد المباريات الخيرية ظهر الجناح الهولندي الطائر بمستوى متميز، مما جعله يتلقى بعض العروض الهولندية والألمانية. رفض مارك جميع العروض التي قًدمت له في البداية، ولكنه وافق في الأخير على الانضمام إلى الفريق الذي لعب له أثناء طفولته وهو نادي جو أهيد ايجيلز وذلك موسم 2008-2009. لعب اوفرمارس بعض المباريات قبل أن تتجدد إصابة الركبة مرة أخرى، ليقرر معها النجم الهولندي الاعتزال بشكل نهائي.

 

زيكو

لقد كان زيكو البرازيلي واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ البرازيل، ولكن الإصابة أجبرته على الاعتزال  في نادي فلامنجو عام 1989. بعد تعافي زيكو من الإصابة، جاء إليه عرض من نادي كاشيما الياباني ليقرر معها الموهبة البرازيلية العودة إلى الملاعب مرة أخرى. لعب زيكو في الدوري الياباني لمدة ثلاثة سنوات، ليعتزل كرة القدم بشكل نهائي في سن 41.

 

© 2021 Reyada News All Rights Reserved
جميع حقوق الطبع محفوظة

ترجم »