Now Reading
أفضل 5 حراس مرمى لهذه السنة

أفضل 5 حراس مرمى لهذه السنة

تعددت وجهات النظر حول دور حارس المرمى ومساهمته داخل الملعب في فوز فريقه حتى أجمع الجميع على مقولة ” حارس المرمى يشكل نصف قوة الفريق”.

 لقد اتضح ذلك بشكل كبير خلال المواسم الماضية في العديد من المناسبات، نستذكر بأن نادي الريدز ليفربول تأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا، وخسر اللقب نتيجة للأداء المخيب للآمال الذي قدمه الحارس لوريس كاريوس، حيث انتهت المباراة بفوز فريق ريال مدريد بنتيجة 3-1 بعد أن أهداهم كاريوس الهدف الأول والثالث مجاناً.

هناك العديد من المناسبات المشابهة لأخطاء حراس المرمى، بالتأكيد يجب أن لا نلقي اللوم فقط على الحارس، ولكن الأخطاء الكارثية، وفقدان التركيز من قبل حارس المرمى قد تؤدي إلى نتائج كارثية لا تحمد عقباها.

وعلى النقيض تماماً، هناك العديد من حراس المرمى أصحاب المقامات العالية والمتألقين مع فرقهم ومنتخبات بلادهم أمثال مانوير نوير حارس فريق بايرن ميونيخ، وإيكر كاسياس حارس الفريق الملكي السابق، بيتر تشيك حارس نادي تشيلسي السابق وغيرهم الكثير…

لنتعرف سوياً على أفضل حراس المرمى في الوقت الحالي والذين يقدمون مستويات مذهلة مع فرقهم:

 

جانلويجي بوفون

قدم جانلويجي بوفون مستويات عظيمة على مستوى حراسة المرمى، حيث يُصنف بوفون بأنه واحداً من أعظم حراس المرمى في الوقت الحالي، إضافة إلى العديد من الألقاب والبطولات والجوائز التي حققها سواء على المستوى الفردي أو المستوى الجماعي.

حصد بوفون حارس المنتخب الإيطالي الأول، لقب كأس العالم في عام 2006 بعد تقديمه مستوى خارق للعادة في حراسة المرمى تلخص في تلقيه هدفين فقط خلال سبعة مباريات، كما وحصد بوفون ما يقدر بـ 19 لقباً، حاملاً تسعة ألقاب منهم في الدوري الإيطالي مع فريق يوفنتوس، وتوج بلقبين مع فريقه الحالي باريس سان جيرمان، كما يحمل بوفون في جعبته لقب أفضل حارس كرة قدم في الدوري الإيطالي بمعدل 12 مرة، رغم كل هذه النجاحات، والألقاب المشرفة، والأداء الخرافي الذي قدمه طوال مسيرته الاحترافية، إلا أنه فشل في الحصول على لقب دوري أبطال أوروبا.

 

يان أوبلاك

الحارس الملقب بالأعجوبة الثامنة، حارس عملاق بكل ما تحمل الكلمة من معنى لما يقدمه من مستويات عالية في حراسة المرمى، حيث استطاع أوبلاك الحفاظ على نظافة شباكه في العديد من المناسبات.

يعتبر الحارس السولفيني يان أوبلاك أحد العناصر الأساسية في تشكيلة فريق اتليتكو مدريد( الروخيبلانكوس)، حيث ساهم أوبلاك في تتويج فريقه بالعديد من الألقاب منها الدوري الإسباني، فضلاً عن مساهمته الكبيرة في تأهل فريقه لدوري أبطال أوروبا.

يحمل أوبلاك العديد من الأرقام القياسية بحوزته، حيث استقبل الحارس السولفيني 30 هدف فقط من أصل 37 مباراة لعبها مع فريقه الحالي اتليتكو مدريد، إضافة إلى الحفاظ على نظافة شباكه في 134 مناسبة من أصل 205 مباراة لعبها طوال مسيرته تلقى فيها 116 هدفاً فقط.

الجدير بالذكر هنا، أن نادي الروخيبلانكوس ( أتليتيكو مدريد)، له فضل كبير على الكثير من الحراس الممتازين المتألقين مع أنديتهم بشكل كبير، منهم تيبو كورتوا حارس ريال مدريد الحالي، وديفيد ديخيا حارس مانشستر يونايتد والعديد من الحراس المخضرمين.

 

تير شتيجن

يعتبر شتيجن علامة فارقة في تاريخ نادي برشلونة، حيث يأتي شتيجن في المرتبة الثانية من حيث أهم عناصر فريق برشلونة ومصدر قوتهم بعد مهاجم الفريق الأفضل في العالم ليونيل ميسي، يتميز شتيجن بهدوئه التام في حراسة المرمى، وجودته العالية، وردود أفعاله في التصدي للكرات الهوائية والأرضية بطريقة مذهلة، إضافة إلى أنه يجيد بشكل ممتاز تمرير الكرة لزملائه بالأقدام.

يُصنف شتيجن بحائط برلين نظراً للمستويات العالية التي يقدمها مع فريق برشلونة، الأمر الذي جعل الأصوات تعلو وتطالب بأن يكون شتيجن الحارس الأول للمنتخب الألماني بديلاً لمانويل نوير.

تمكن شتيجن رغم ضعف دفاعات فريق برشلونة وأخطاءهم الكارثية من الحفاظ على نظافة شباكه 11 مرة في 34 مباراة لعبها خلال الموسم الحالي.

See Also

 

أليسون بيكر

يعد أليسون بيكر إضافة قوية إلى نادي فريق ليفربول الإنكليزي قادما من نادي روما، أظهر الحارس جودته العالية في حماية شباك فريقه، إضافة إلى مساهمته بقيادة الفريق لنيل لقب دوري أبطال أوروبا عام 2019.

استطاع بيكر الحفاظ على نظافة شباكه في العديد من المناسبات في أول موسم له مع فريق ليفربول، حيث حافظ على نظافة شباكه في 14  مناسبة، وخلال 30 مباراة لعبها استقبل فيها 17 هدف فقط، كما وتقدر قيمته حالياً بـ70 مليون جنيه إسترليني.

 

إيديرسون  مورايس

يلعب الحارس البرازيلي في صفوف فريق مانشستر سيتي الإنكليزي، بعد صفقة كلفة خزينة النادي الكثير للحصول على خدمات اللاعب المتألق مع فريقه السابق بنفيكا.

يتمتع إيديرسون مورايس بجودة عالية جداُ في حماية عرين فريق مانشستر سيتي، حيث بات واضحاً للجميع قدرة الحارس على التحكم في الكرة، واللعب بالأقدام، فضلاً عن مساهمته في التحضير للهجمات أحياناً؛ لذلك يعتبره الجميع نقطة الأساس في بناء الهجمة.

عاني العديد من المهاجمين من هز شباك مورايس في العديد من المناسبات التي جمعت نادي مانشستر سيتي مع الفرق المنافسة الأخرى، الأمر الذي يشير إلى أن إيمديرسون مورايس صفقة مكللة بالنجاح لصالح فريق مانشستر سيتي، والجدير ذكره، أن مورايس لعب دوراً هاماً في تتويج السيتي بلقب الدروي الإنجليزي.

حاس المرمى المتألق صاحب ال26 ربيعاً، لعب 25 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز، استقبل 24 هدفاً وحافظ على نظافة شباكه في 10 مباريات، كما لعب 6 مباريات في دوري أبطال أوروبا تمكن منها في حماية مرماه في ثلاثة مناسبات واستقبل ثلاثة أهداف فقط.

View Comments (0)

Leave a Reply

Your email address will not be published.

© 2021 Reyada News All Rights Reserved
جميع حقوق الطبع محفوظة

ترجم »